بن ميديسن العالمية

شهادات تقديرية

إن شعور المرضى من جميع أرجاء العالم بالراحة تجاه الرعاية التي يتلقونها في بن ميديسن (Penn Medicine) لا ينضب. فيما يلي نتلو قصص المرضى الدوليين الذين خاضوا تجربة العلاج لدى بن ميديسن.

  • أحمد علي رضا وإيمان المؤيد

    أحمد علي رضا وإيمان المؤيد

    المنامة، البحرين

    "لقد كنت أنا وزوجي في حاجة لتلقي الرعاية الطبية في أمراض العيون. وسمعنا عن معهد سكي للعيون (Scheie Eye Institute) التابع لبن ميديسن، إلا أننا لم نكن واثقين بمن يجب أن نلتقي في هذا البرنامج. بذل فريق بن ميديسن العالمية (Penn Global Medicine) جهداً عظيماً ليُحيلنا إلى الطبيب المناسب، وقدم لنا الكثير من المساعدة الفعالة في ترتيب مواعيدنا."

    "لقد تعاونت أنا وزوجتي مع بن ميديسن العالمية لترتيب طرق الدفع مقابل خدمات الرعاية قبل بدء العلاج – وقد أدى ذلك إلى تجنب حدوث أية مشكلات عند الدفع بالمستشفى. كان فريق العمل في بن ودوداً وكان طبيبنا دمث الخلق وواسع الاطلاع. وحتى بعد أن استغرقنا يوماً كاملاً في إجراء الفحوصات والاختبارات، حرص الطبيب على شرح جميع النقاط التي أحتجت إلى معرفتها. نتقدم بالشكر لبن ميديسن على تلك التجربة الممتعة."

  • كارول هادجيدورن

    كارول هادجيدورن

    تشيلمسفورد (في إسكس)، المملكة المتحدة

    "لقد تلقيت الخبر المؤلم بتشخيص إصابتي بورم المتوسطة، وهو مرض سرطاني يصيب الأنسجة المبطنة للرئة. كان العلاج الكيميائي هو وسيلة العلاج الوحيدة المتوفرة في المستشفى المحلي الذي أتبع له، ولم يُتوقع منه إلا إطالة عمري لبضعة أشهرٍ فحسب. ساعدني المستشفى المحلي على الالتحاق بتجربة إكلينيكية يخضع لها المصابون بورم المتوسطة في بن ميديسن. وقد أمدني هذا البرنامج بأول بارقة من الأمل تسللت إلى قلبي منذ تشخيص إصابتي بهذا المرض المميت."

    "لا أجد الكلمات التي أعرب بها عن امتناني لفريق الأطباء والممرضات ذي المستوى العالمي الذي اعتنى بي أثناء فترة وجودي في بن ميديسن. لقد قضوا ساعات في الإجابة عن تساؤلاتي ومناقشة كل ما يتعلق بالتجربة وبصحتي والخيارات المتاحة لي. ووضعت الممرضات معايير تَصعُب محاكاتها في أي مكان آخر بالعالم. ليست خدمات الرعاية المتميزة وحدها التي ستخلد في ذاكرتي، إنما الود والتفهم المذهل الصادر عن كافة الأفراد المشاركين."

  • أنجل مونيز

    أنجل مونيز

    هورميجيروس، بورتوريكو

    "كنت بحاجة إلى زراعة خلايا جذعية، وبسبب معتقداتي الدينية، لم يكن بإمكاني تلقي منتجات الدم. أعيش في بورتوريكو، ولكن بعد دراسة البرامج والتحدث إلى فريق العمل بمركز الطب والجراحة محدودة النزف (Center for Bloodless Medicine and Surgery) في مستشفى بنسلفانيا (Pennsylvania Hospital)، أدركت أن هذا هو المكان المناسب للحصول على الرعاية. كل شخص في الفريق جعلني أشعر أنني جئت إلى المكان المناسب وفي الوقت المناسب لتلقي العلاج من أخصائيي صحة محل ثقة."

    "لقد ساعدني فريق بن ميديسن بالعديد من الوسائل، حيث أعانوني على إتمام إجراءات السفر وتنسيق السجلات وزودوني بالمعلومات حول خطة علاجي والمساعدات المالية وغيرها الكثير. لم أفتقد منزلي كما أعتقدت، لأن كل الأشخاص كانوا مرحبين ويعاملونني بحفاوة. وبفضل المركز، أشعر اليوم بالسعادة لأنني أحد الناجين من مرض السرطان. أتمنى لجميع العاملين ولكل من يتلقى خدمات الرعاية ببن أطيب التمنيات."